اعتقال مطلقة متهمة بالخيانة



أحالت عناصر الدرك الملكي بسيدي بوزيد على وكيل الملك بابتدائية الجديدة الاثنين الماضي، مطلقة في حالة اعتقال في قضية تتعلق بالخيانة الزوجية.
وجاء إيقاف المتهمة التي تبلغ من العمر 32 سنة والقاطنة بالجديدة، إثر شكاية سابقة تقدمت بها زوجة ضد زوجها إلى وكيل الملك، متعلقة بالخيانة الزوجية والتي سجلت بتاريخ 19 شتنبر الماضي.
وعلى ضوء هذه الشكاية جاءت تعليمات النيابة العامة بإجراء جميع التحريات من قبل الدرك الملكي والتربص لضبط المشتكى به في حالة تلبس.
وخلال نهاية الأسبوع الماضي تقدمت الزوجة إلى مكتب عناصر الدرك الملكي بسيدي بوزيد وأخبرتهم بأن زوجها المسمى (ع.د) يوجد رفقة خليلته بالمنزل الذي كانت تسكن به رفقة زوجها بدوار “العشايش”، وطلبت منهم الانتقال رفقتها وضبطه في حالة تلبس. وبعد تلقي تصريحات المشتكية انتقلت فرقة من عناصر الدرك إلى المنزل الذي يقطن به المشتكى به، لتخبرهم والدته أنه غادر المنزل وترك بداخله خليلته (ر.م).
وبمجرد رؤية المشتكية للخليلة أخبرتهم أنها هي نفسها المعنية بالأمر التي تحضر إلى منزل المشتكى به لممارسة الجنس معه.
واستمعت عناصر الدرك إلى الخليلة، حيث أكدت أنها دخلت في علاقة غرامية مع خليلها المتزوج وبعد توالي الأيام أصبح يقضيان ساعات في المنزل في ممارسة الجنس ويسلمها مبالغ مالية مقابل ذلك.
أحمد سكاب (الجديدة)

تعليقات

مغرب ميديا لا يتحمل مسؤولية المحتوى المنشور.
المقال تم نشره من طرف موقع العمق الصباح. لزيارة المقال الاصلي المرجو النقر على الرابط التالي
المقال الاصلي على موقع الصباح

إقرلأ ايضا.