المحكمة الدستورية ترفض شكاية مرشحة البام بمراكش وتنقذ “البيجيدي” من فقدان 18 مقعدا




المحكمة الدستورية ترفض شكاية مرشحة البام بمراكش وتنقذ
رفضت المحكمة الدستورية الطعن الذي تقدمت به مرشحة حزب الأصالة و المعاصرة بمراكش “زكية المريني”، ضد وكيلة لائحة نساء العدالة و التنمية ماجدة بنعربية. ما أنقذ البيجيدي من خسارة 18 مقعدا في البرلمان.

وكان الطعن الذي تقدمت به مرشحة البام بمراكش، يرمي إلى إلغاء انتخاب الفائزات الـ18 عن اللائحة الوطنية في الاقتراع الذي أجري في 7 أكتوبر من السنة الماضية لانتخاب أعضاء مجلس النواب برسم الدائرة الانتخابية الوطنية.

وبررت المحكمة قرارها رقم 17/51 م.إ، بأن طعن حزب الأصالة والمعاصرة في اللائحة الوطنية لنساء ”البيجيدي“، لم يعزز سوى بصور مستخرجة من الانترنيت، وبشكاية موجهة إلى اللجنة الحكومية المكلفة بتتبع الانتخابات، وهو ما لا يقوم، وحده، حجة كافية لإثبات ما جاء فيه، مما تكون معه المآخذ المتعلقة بالحملة الانتخابية غير قائمة على أساس صحيح.

وأمرت المحكمة الدستورية بتبليغ نسخة من قرارها هذا إلى رئيس مجلس النواب، وإلى الجهة الإدارية التي تلقت الترشيحات بالدائرة الانتخابية المذكورة، وإلى الأطراف المعنية، وبنشره في الجريدة الرسمية.

مغرب ميديا لا يتحمل مسؤولية المحتوى المنشور.
المقال تم نشره من طرف موقع مراكش 24. لزيارة المقال الاصلي المرجو النقر على الرابط التالي
المقال الاصلي على موقع مراكش 24

إقرلأ ايضا.