توقيف مصري و إريتيري مرتبطين بشبكة تنشط في الجريمة الدولية بتعاون بين الشرطة القضائية و الـDST



زنقة 20 . متابعة

تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الخميس، من توقيف مواطنين من جنسية أجنبية، احدهما مصري والثاني من إريتريا، وذلك للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم توقيف المشتبه فيهما في أعقاب ضبط جوازات سفر في اسم مواطنين من باكستان وإريتريا، تم إرسالها من دولة أجنبية بواسطة وكالات للإرساليات الدولية، ويشتبه في استخدامها في ارتكاب أو تسهيل ارتكاب أنشطة إجرامية.

وسجل البلاغ أن الأبحاث والتحريات الأولية أوضحت أن المواطن المصري الموقوف في إطار هذه القضية، هو من ذوي السوابق القضائية في النصب، مضيفا أنه يوجد حاليا في وضعية إقامة غير نظامية بالمغرب.

وخلص البلاغ إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد أنشطة هذه الشبكة الإجرامية ورصد ارتباطاتها وامتداداتها المحتملة سواء داخل أو خارج أرض الوطن.

مغرب ميديا لا يتحمل مسؤولية المحتوى المنشور.
المقال تم نشره من طرف موقع الزنقة 20. لزيارة المقال الاصلي المرجو النقر على الرابط التالي
المقال الاصلي على موقع الزنقة 20

إقرلأ ايضا.