لسان حال “الاستقلال” : على اليزمي التدخل ضد “استهداف” أطر “العدل والإحسان”



دخل حزب الاستقلال على خط “الإعفاءات” التي قامت بها وزارة التربية الوطنية في حق أطر جماعة “العدل والإحسان”، أكبر جماعة إسلامية معارضة في المغرب.

وتولى عبد الله البقالي، مدير جريدة العلم، الناطقة باسم حزب “الاستقلال” التعبير عن موقف الحزب من خلال عموده “حديث اليوم”.

وقال عبد الله البقالي :”إن وزارة التربية والتكوين المهني مطالبة بتوضيح ما حدث وتفسيره تفسيرا مقنعا. لأن مسؤوليها يعلمون علم اليقين أن الانتماءات السياسية والقناعات المذهبية لا تندرج بالمطلق في مساطر تقييم أداء المسؤولين والموظفين والعاملين، بل المسار الوحيد في التقييم يرتبط بالأداء المهني على المستويات المهنية الصرفة والأخلاقية”.

وأبرز أن الوزارة ليس من صلاحيات مسؤوليها إصدار قرارات تأديبية خارج دائرة القوانين، ولاشيء آخر غير القوانين.

ودعا البقالي المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ومؤسسة الوسيط إلى التحرك بسرعة فائقة وكبيرة لتدارك الأمر، سواء من خلال توضيح ما حدث وتفسيره أو عبر الإسراع بتصحيح ما يمكن أن يكون اختلالا وتعسفا حصل في هذه القضية.

وتابع القيادي الاستقلالي :”من حقنا أن نعبر عن قلقنا الشديد مما حصل، ولازال يحصل يحصل، وهو تصرف حدث في الماضي الذي نعاند اليوم جميعا من أجل تجاوز مخلفاته الممكنة، والذي حصل آنذاك لأنه تم تغليب الهاجس الأمني الجاف في التعامل مع الواقع السياسي العام في البلاد”.

loading…

مغرب ميديا لا يتحمل مسؤولية المحتوى المنشور.
المقال تم نشره من طرف موقع اليوم 24. لزيارة المقال الاصلي المرجو النقر على الرابط التالي
المقال الاصلي على موقع اليوم 24

إقرلأ ايضا.