مسافر قضى رحلته بين دبي ونيودلهي مقيدًا إلى مقعده



تكبير الخط+
تصغير الخط- |
عادي

السبت 07 يناير 2017 – 01:09

قام طاقم طائرة هندية متوجهة إلى نيودلهي من دبي، بتقييد مسافر عنيف إلى مقعده طوال الرحلة في وقت سابق من هذا الأسبوع.
وصرحت مصادر لـ “IndiaToday” بأنه في يوم الثلاثاء شهد ركاب الرحلة التي أقلعت من مطار دبي، مسافرا مشاغباً رفض أن يستجيب لتعليمات الأمن على الطائرة، وقام بتهديد طاقم الطائرة.
وبعد أن تطورت الأمور وخرجت عن السيطرة، أمر كابتن الطائرة بتقييد الراكب المشاغب إلى مقعده طوال فترة الرحلة في حادثة لم يسبق لها مثيل.
وبعد أن وصلت الطائرة إلى مطار “أنديرا غاندي” الدولي في مدينة نيودلهي، قامت قوات أمن المطار باعتقال الرجل وتم تسليمه لاحقا إلى “شرطة نيودلهي” للتحقيق في هذه المسألة.
ووفقاً لمصادر في شرطة “دلهي” فإنه تم إخضاع الرجل لاختبار فحص الكحول للتأكد مما إذا كان واقعاً تحت تأثيرها أم لا.
وتنامت في السنوات الأخيرة حوادث الركاب الجامحين على متن الطائرات.
ففي شهر دجنبر من العام الماضي، تأخرت طائرة خطوط مومباي- بوبال الجوية بعد أن قامت مجموعة من المسافرين الذين كانوا يشاركون في حفل زفاف باختطاف الطائرة، وأفاد موقع الخطوط الجوية الرسمي، بعد أن طالت فترة تأخير الرحلة، بأن السبب يعود لعطل تقني.
وفي عام 2016، وأثناء رحلة للخطوط الجوية Compass متوجهة إلى مدينة لوس أنجلوس، اضطرت الطائرة إلى الهبوط في “توكسون” بعد أن قام أحد المسافرين بتهديد طاقمها، وقيل إن الرجل كان مشاغباً جداً ورفض أن يجلس في مقعده.
وفي حادثة أخرى في عام 2015، قام أحد المسافرين بافتعال مشاجرة استمرت لحوالي 6 ساعات على متن رحلة طيران الإمارات المتوجهة من دبي إلى ملبورن، حيث قالت الشركة في بيان لها بأنها اضطرت إلى اعتقاله، وجاء في البيان أيضاً بأن المسافر المشاغب قام بالاعتداء على أحد الركاب.
وفي شهر دجنبر من العام الماضي، قالت الخطوط الجوية الكورية بأنها ستسمح لطواقمها باستخدام المسدسات الصاعقة بشكل مكثف ووضع المزيد من الموظفين الذكور على متن الرحلات الجوية للسيطرة على الركاب العنيفين، بعد أن وقع حادث مؤخراً بسبب راكب مشاغب.

مغرب ميديا لا يتحمل مسؤولية المحتوى المنشور.
المقال تم نشره من طرف موقع العمق المغربي. لزيارة المقال الاصلي المرجو النقر على الرابط التالي
المقال الاصلي على موقع العمق المغربي

إقرلأ ايضا.