طارق الكومي ينتهي من عمل جائزة

القاهرة – سهير محمد

 انتهى النحات طارق الكومي من تصميم جوائز مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة، التي ستكون عبارة عن تمثال إيزيس، والتي سيتم الكشف عنها في حفلة ختام المهرجان يوم 26 فبرايرشباط المقبل، وأوضح الكومي أن قدم من خلال التمثال إعادة صياغة لإيزيس بمفهوم معاصر، يعتمد على العلاقات بين الأسطح دون الدخول في تفاصيل شكلية وزخاف، والتمثال في النهاية يعبر عن حالة السمو والقوة والطاقة الداخلية لشخصية إيزيس.

وأكد الكومي أن هذا يتناسب مع مفهوم الطرح الذي يتبناه المهرجان لصورة المرأة وأنها ليست مجرد جسد ولكن لديها القدرة على التغيير والإدراك وإثبات ذاتها، وأنها في منزلة الرجال نفسها، بل تتفوق عليهم في كثير من المواقف، وأضاف: “في معالجاتي التشكيلية لجسد المرأة يكون هناك تبسيط وقوة الطاقة بدون الاستغراق في التشريح الأنثوي، حيث أعطي دلالات فقط، لأنني لو استغرقت في التفاصيل سيخرج التمثال ضد قناعاتي لأنني أصنع تمثالًا لإيزيس وليس لمجرد أنثى جميلة”.

 وأشار إلى أن التمثال من البرونز وطوله 35 سنتيمترًا تقريبًا، والتصميم رأسي مع الأجنحة التي تتقاطع التمثال بشكل أفقي، مما يعطي حالة الطيران، خاصة أن إيزيس بأجنحتها في المخيلة المصرية تعطي حالة الطائر الصاعد إلى السماء، موضحًا أن هناك علاقة بين السكون والحركة في صناعة التمثال من خلال حركة القدمين.

ويعد الفنان طارق الكومي من أبرز النحاتين المعاصرين، وصمم العديد من التماثيل المهمة لشخصيات شهيرة، وهو مدير متحف مختار في الجزيرة، ويذكر أن مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة سيعقد برعاية وزارتي الثقافة والسياحة، والمجلس القومي للمرأة، وتعقد حفلة الافتتاح يوم 20 فبرايرشباط المقبل، ويكرم في دورته الأولى الفنانة الكبيرة نجلاء فتحي.

مغرب ميديا لا يتحمل مسؤولية المحتوى المنشور.
المقال تم نشره من طرف موقع المغرب اليوم. لزيارة المقال الاصلي المرجو النقر على الرابط التالي
المقال الاصلي على موقع المغرب اليوم

إقرلأ ايضا.