القتل الرحيم للبؤة عمرها 25 سنة

نفذت حديقة حيوان فيلادينفيا، القتل الرحيم في لبؤة عمرها 25 عاما، يعتقد أنها أكبر الأسود عمرا بالولايات المتحدة، وذلك بعد أن عانت تراجعا كبيرا في الحركة والسلوك.

وقالت حديقة حيوان فيلادلفيا في بيان أمس الجمعة، إن اللبؤة زندا التي ولدت في حديقة حيوان جوهانسبرج في 1991، وصلت إلى فيلادلفيا في عام 1993، وكانت محبوبة لدى الزوار على مدار هذه السنوات.

وقال الدكتور أندي بيكر، مدير التشغيل في حديقة فيلادلفيا “سيفتقد هذه اللبؤة الرائعة كل من العاملين والزوار على حد سواء، وكذلك بشكل خاص الحراس الذين كانوا يلبون الاحتياجات المتغيرة لها مع تقدم عمرها”.

وذكرت الحديقة أن متوسط العمر المتوقع للأسود في حدائق الحيوانات 17 عاما. ويوجد ستة أسود أفريقية أخرى في الحديقة.

loading…

مغرب ميديا لا يتحمل مسؤولية المحتوى المنشور.
المقال تم نشره من طرف موقع اليوم 24. لزيارة المقال الاصلي المرجو النقر على الرابط التالي
المقال الاصلي على موقع اليوم 24

إقرلأ ايضا.